تعلم صناعة الإعلام

يتطلب التطوير الإعلامي وجود قيادات ماهرة ورؤى ثاقبة، لذا يقوم مستشارو “أكاديمية الإعلام- العراق” بتقديم المشورة والتدريب في الإدارة الناجحة للمؤسسات الإعلامية.

مشكلات على الصعيد الوطني

تواجه عملية تطوير الإعلام المهني في العراق تحديات عدة منها: قلة أعداد العاملين وقلة مصادر التجهيز، نماذج عمل قديمة، فرق عمل تقنية لا تمتلك الخبرات اللازمة، استراتيجيات بيع وتسويق ضعيفة ودعم ضعيف في التوزيع، وفي بعض الأحيان تعمل المعايير الصحفية الضعيفة الخاصة بتطوير الأفكار والبحوث والتوثيق والإنتاج على زيادة تعقيد الوضع الإعلامي.

كل مشكلة لها حل!

عملت “أكاديمية الإعلام- العراق” على تطوير مفهوم استشارات فعّال من أجل تنمية صناعة الإعلام وتعميق الدراية الفنية لدى الفريق الإداري. ويختص مستشارونا في إدارة وسائل الإعلام الحديثة وتعليمها، وذلك من خلال:

  • التطوير الاستراتيجي للأعمال
  • عملية تحسين المنتج الإعلامي
  • إدارة الموارد البشرية
  • تطوير وتنظيم القيادة
  • التنفيذ والتخطيط التقييمي

يعمل كل مكون من مكونات العملية السابقة الذكر على تنمية الكفاءات الأساسية لمديري وسائل الإعلام من خلال الدورات التدريبية، والتي من شأنها المساعدة في تحقيق أهداف المؤسسة بنجاح.

هل أنت على استعداد لتحسين مهاراتك كمدير إعلامي؟ حدد وقتا للتشاور مع ممثل الأكاديمية الآن.




نحن نعمل مع شبكة من الإعلاميين الدوليين المختصين بتطوير صناعة الإعلام والخبراء في التسويق، واللذين يعملون مع كل من المؤسسات الإعلامية الصغيرة والكبيرة على حد سواء.